أخر تحديث : الجمعة 27 ديسمبر 2013 - 1:04 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

بعد مقاطعة اللاعبين تداريب الوداد، الوينرز يزيد الضغط على أكرم

بعد مقاطعة اللاعبين تداريب الوداد، الوينرز يزيد الضغط على أكرم
بتاريخ 27 ديسمبر, 2013

عاد فصيل التراس وينرز لمطالبة روابطه بمقاطعة مباريات نادي الوداد البيضاوي التي يلعبها على ستاد محمد الخامس،وذلك لزيادة الضغط على الرئيس الحالي عبد الإله أكلام لترك منصبه و الإستجابة لمطالبهم.
 
ورفض التراس وينرز اجتماع مصالحة دعا إليه أحد رؤساء النادي السابقين ،وذلك لحين الإستجابة باستقالة أكرم الذي وعد بترك النادي نهاية الموسم الكروي الحالي.
 
ورفع التراس وينرز شعارات قوية خلال مباراة الوداد الفاسي الأخيرة بالدوري المغربي،و التي انتقد من خلالها أداء الرئيس أكرم على مستوى الإنتدابات وضم اللاعبين و التعاقد مع مدربين فاشلين و خاصة عجز النادي على مستوى تدبير موارده المالية.
 
و تأثرت إيرادات الوداد أثناء إجراء مبارياته داخل ستاد محمد الخامس كثيرا بسبب مقاطعة فصيل وينرز لمباريات الدار البيضاء، بعد أن امتد الوضع ليشمل مقاطعة أكبر مباراة بالدوري وهو لقاء الدربي أمام الرجاء في مناسبتين.

وقال حسين عزمي رئيس جمعية البيت الأحمر، أنه وخلافا لما تداول في بعض المواقع الالكترونية، أن الجمعية قررت عقد اجتماع مع رئيس فريق الوداد الرياضي عبد الإلاه اكرم والترا الفريق البيضاوي من اجل مصالحة، بل إن الاجتماع الذي سيقام مساء اليوم يهدف بالأساس إلى جمع شتات الجماهير الودادية والألترات والجمعيات.

وأوضح رئيس جمعية البيت الأحمر، أنه قام بإرسال دعوات إلى كل مكونات الألترا الودادية والجمعيات المساندة لفريق الوداد الرياضي، من أجل جمع شتاتها ومحاولة اثنائها عن القرار التي اتخذته بخصوص مقاطعة مباريات الفريق داخل مدرجات محمد الخامس بالبيضاء، ومساندة النادي خلال الشطر الثاني من مجريات البطولة الاحترافية.

وفي سياق متصل، قاطع لاعبو الوداد البيضاوي تدريبات الفريق أمس،  إعتراضا على تأخر حصولهم على مستحقاتهم المالية، ورفضوا استكمال مران يوم أمس بعد أن سئموا من انتظار وعود مجلس الإدارة، وشرح لاعبو الفريق البيضاوي للمدرب عبدالرحيم أسباب احتجاجهم ورفضهم تماطل المسئولين في صرف مستحقاتهم المالية.

وفور إبلاغه بإضراب اللاعبين ، عقد عبدالإله أكرم رئيس الوداد اجتماعا طارئا مع أعضاء مجلس الإدارة والمدرب عبدالرحيم طاليب من أجل دراسة وضعية اللاعبين المالية، خاصة أن مجموعة منهم أصبحت خارج حسابات المدرب، وتستعد لمغادرة الوداد في فترة الانتقالات الشتوية، كعبدالرزاق لمناصفي وعمر نجدي وهشام العمراني.

ويذكر أن ألترا “الوينرز” الودادية كانت قد قاطعت مدرجات محمد الخامس رغبة منها في رحيل الرئيس عبد الإلاه أكرم عن رئاسة الفريق، تعبيرا منهم عن عدم رضاهم على النتائج التي حققها الأخير خلال فترة توليه إدراة الفريق.

ويستعد الوداد لمواجهة جمعية سلا يوم الأحد عن الجولة ال 15  بالدوري المغربي للمحترفين، ويخشى الجمهور الودادي أن يتأثر استقرار الفريق بالمشاكل التي عرفها هذا الأسبوع، خاصة أنه يحتل المركز الثاني في ترتيب الدوري المغربي وسجل نتائج إيجابية في الجولات الأخيرة.

أوسمة :

Switch to our mobile site