اليوم الثلاثاء 26 يناير 2021 - 11:56 مساءً
جديد الأخبار
الأخلاقيات والنزاهة في الأعمال عناصر أساسية لنجاح أعمالنا في إريكسون      ميلاد فرع كرة القدم النسوية للراسينغ الجامعي البيضاوي      Le ministre chinois des A.E. déclare que sa visite au début de l’année montrait le grand attachement de la Chine à l’Afrique      إريكسون: الخصوصية في المنازل الذكية: كيف يمكن تجنب تطفل “مصوري البيانات”      المكتب الرقمي، رؤية خاصة تستعرض تقنية إنترنت الحواس في أماكن العمل المستقبلية عام 2030من إريكسون      فريق جامعة كوينزلاند يفوز بالمرتبة الأولى في جوائز إريكسون للابتكار 2020      الشمولية الرقمية: ماذا تعني المساواة في الفرص للحصول على التعليم في العصر الرقمي؟      جامعة القاضي عياض تنخرط بجدية في مشروع إحداث مركز للبحث في التراث اللامادي      فودافون وإريكسون تحرزان إنجازاً استثنائياً في مجال خدمات التوصيل بالطائراتالالية المستندة إلى بيانات شبكات الاتصالات المتنقلة      تفتتح Sopriam مستورد علامات Peugeot و Citroën و DS معارضها الجديدة )Stores( بجنوب المغرب     
أخر تحديث : الأربعاء 27 مايو 2020 - 1:17 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

افتحاص يفضح 23 جامعة رياضية

 téléchargement

حدد تقرير المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي حول السياسة الرياضية بالمغرب العوامل، التي حالت دون أجرأة الاستراتيجية الوطنية للرياضة في أفق 2020، والتي لم يتم تنزيلها في شكل سیاسة عمومية حقيقية، كما لم يتم إرساء آلياtت تضمن الإشراف عليها بكيفية فعالة، إضافة إلى الصعوبات التي واجهت الإطار القانوني والتنظيمي على مستوى التطبيق، لاسيما قانون 09/30 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة، علاوة على ضعف الموارد المالية التي تبقى غير كافية مقارنة مع حجم التحديات التي يتعين رفعها.
وكشف التقرير أنه تم افتحاص 23 جامعة رياضية في الفترة بين 2012 و2016، مع رصد وجود اختلالات كبرى. فعلى المستوى القانوني والتنظيمي لم يتم الالتزام بقانون 09/30، لاسيما في ما يتعلق بعدة أنواع رياضية وعدم حصول جامعات على التأهيل والتجديد للرئيس أو أعضاء المكاتب المديرية لأكثر من ولايتين وعدم التوفر على دفتر التتبع الطبي للرياضيين.

كما كشفت عملية الافتحاص عن عدم احترام مدونة الشغل، وتجلى ذلك من خلال عدم وجود عقود عمل مبرمة مع المستخدمين، وعدم استفادتهم من التغطية الصحية عن طريق التأمين الإجباري عن حوادث الشغل، وعدم الالتزام بشكل تلقائي بمنح الحد الأدنى للأجور والتصريح الجزئي بالمستخدمين في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

حسن البيضاوي

أوسمة :

Switch to our mobile site