جديد الأخبار
اسماء وازنة وتفاؤل كبير لمنظمي الدورة 29 للماراطون الدولي لمدينة مراكش      نادي الشباب البيضاوي لكرة الطاولة يستمر في الريادة بتنظيمه للدور الأول للبطولة الوطنية      على هامش البطولة الوطنية للمصارعة شبان المصارعة اليونانية الرومانية- المصارعة الحرة والمصارعة إناث      أزرو تحتضن أيام الأبواب المفتوحة للدراجات الجبلية      المنتخب الوطني المغربي للدراجات يستهل مشاركاته الدوليةبالغابون      نجمة عين السبع لكرة القدم تضيئ وتكتمل بوعود الرئيس الجديد كمال ايت ميك      بالإجماع:كمال ايت ميك رئيسا جديدا لنادي النجمة الرياضي عين السبع لكرة القدم      على هامش الجمع العام العام العادي لجامعة الجيدو المصادقة على التقارير واستكمال مشروع الجامعة والعصب      ابراهيم نشيط ربان عصبة الشرق بجهة الدارالبيضاء سطات للكراطي يكشف عن سر نجاح رياضة الكراطي      نجاح البطولة الجهوية الفردية للكباروالكبيرات لعصبة الوسط للجيدو     
أخر تحديث : السبت 28 ديسمبر 2013 - 1:12 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

الوينرز وأنصار الوداد ترفض إعتذارات أكرم “المزيفة”

أوضح حسين عزمي، رئيس جمعية البيت الأحمر المساندة لفريق الوداد الرياضي، أنه تم تنظيم يوم أول أمس الخميس، اجتماع عرف حضور بعض الرؤساء السابقين كبوبكر اجضاهيم ومسيرين سابقين كبوحاجب، والإطار الوطني ومدرب فريق الوداد الرياضي عبد الرحيم طاليب، من أجل مناقشة المشاكل التي يمر منها الفريق ومحاولة علاجها.

وأوضح المتحدث في تصريح لـ “سبورت1″، أنه تمت مناقشة العديد من النقط التي تعوق مصلحة الفريق البيضاوي، وأنه وعلى هذا الأساس تم تشكيل لجنة مكونة من الأعضاء الذين حضروا الاجتماع، من أجل محاولة اثناء فصيل “الوينرز” عن موقفه الرامي إلى مقاطعة مدرجات محمد الخامس بالدار البيضاء، وحل المشاكل التي تربطهم مع الرئيس.

وأكد رئيس جمعية البيت الأحمر، أن الطلب الوحيد الذي توجه به عبد الرحيم طاليب خلال الاجتماع، هو رغبته الكبيرة في عودة الجماهير الودادية إلى مدرجات مركب محمد الخامس، من أجل تقديم الدعم المعنوي إلى اللاعبين خلال مباريات البطولة المغربية.

ومن جهة ثانية، أكد رشيد طورينو، العضو الفاعل في ألترا “الوينرز”، الفصيل المساند لفريق الوداد الرياضي، أن الفصيل لن يعود لمدرجات مركب محمد الخامس بالبيضاء مهما كانت الأسباب والمغريات، وأنهم لم يقبلوا الاعتذار الذي قدمه رئيس الفريق عبد الإله أكرم، من أجل الدعوة إلى المصالحة والعودة إلى المدرجات.

وأكد رشيد طورينو في تصريح لـ “سبورت1″، أن الخطاب الذي تتبناه في الوقت الراهن الجمعيات المنتمية لأكرم، والتي تطالب الوينرز إلى العودة إلى المدرجات، هم مجرد مرتزقة، لأن الوينرز ساند الفريق طيلة سبع سنوات التي كان فيها أكرم رئيسا للنادي لكن دون نتيجة ترجى.

موضحا في ذات التصريح، أن “الأشخاص الذين يحضرون للاجتماعات التي تنظمها بعض الجمعيات ويدعون أنهم ينتمون للوينرز هم ليسوا أفراد منها، بل انفصلوا عنها منذ أن جالسوا أكرم ورفضوا مقاطعة المدرجات” مضيفا “أن هذه الإجراءات التي يخوضها الفصيل، تنصب جلها في مصلحة الفريق، والرامية بالأساس إلى مغادرة أكرم لرئاسة الفريق، وتعويضه بشخص أكثر نجاعة وقادر على الدفع بالأمام بفريق الوداد الرياضي”. حسب تصريح طورينو.

أوسمة :

Switch to our mobile site