اليوم الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 9:53 مساءً
جديد الأخبار
صوفاك” مستشهر جديد على قميص الرجاء لسنتين      إنرجي فيزيون العالمية للطاقة المتجددة شعارها العمل الصالح يرفع و تحظى بثقة لويس فيليب ملك بلجيكا      ألول مرة فى المغرب ومنطقة شمال افريقيا و تحت شعار “معاً من أجل خلق قيمة تكنولوجية جديدة”      إريكسون تطلق جدار حماية مدمج للحزمة الرئيسية يعزز سلامة وأمان الشبكة الرئيسية للجيل الخامس      مناصب شغل مهددة بالآلاف.. قطاع اللوحات الإشهارية يختنق!!      إريكسون تنضم إلى تحالف 450 ميجاهرتز لتعزيز خدمات الاتصال للمهام الحرجة      رغم اعداء النجاح مجموعة مدارس لاجوكند تظل في الريادة بفضل العمل الراقي والنمودجي في التربية والتعليم      إريكسون تطلق نسخة العام 2020 من مسابقتها السنوية للإبتكار مع التركيز على إيجاد الحلول اللازمة للحد من التغييرات المناخية      من النظرية إلى الواقع: المسيرة نحو إدارة عمليات الشبكات المعرفية برؤية ” صفر تماس – Zero Touch”      Hongkong : une lutte contre le Covid-19 dans un contexte spécifique     
أخر تحديث : الجمعة 20 ديسمبر 2013 - 1:17 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

جواد بادة: مقابلة الرجاء ومينيرو كانت “ملحمة مغربية”

قال جواد بادة، المعلق الرياضي بقناة الجزيرة الرياضية، إن اللقاء الذي جمع فريقي الرجاء البيضاوي وأتلتيكو مينيرو البرازيلي هو لقاء للتاريخ، وأي معلق يتمنى أن ينال شرف التعليق على مثل هذه الملحمة المغربية الكروية، الموقعة من طرف النسور الخضر.

وأكد المعلق الرياضي في تصريح خص به “sport1.ma” أن الأجواء التي طغت على الملعب الكبير بمراكش، والحضور الجماهيري الذي زيّن مدرجات الملعب، ساهم بشكل كبير في صناعة الحدث، وفي مساعدته على التعليق بحماس على المباراة التي ستبقى مرجعا في مسيرته المهنية.

وأشاد الصحفي في الجزيرة الرياضية، بالأداء الجيد للاعبي الرجاء البيضاوي، والنضج التكتيكي الكبير الذي أبانوا عليه خلال اللقاء، والذي ساهم فيه بشكل كبير المدرب التونسي فوزي البنزرتي، رغم الوقت الضيق الذي التحق فيه بفريق الرجاء، مضيفا أنه لا يمكن تناسي فضل المدرب محمد فاخر في تكوين اللاعبين الرجاويين، وتتويج الفريق بدرع البطولة، الشيء الذي فتح لهم الأبواب لتأهل إلى نهائيات كأس العالم للأندية.

وأوضح جواد بادة، أن الشيء الذي أسعده بشكل كبير، وأثار الحماس في تعليقه، هو الجماهير المغربية التي أتت من كل حدب وصوب لتشجيع الرجاء البيضاوي، من شمال المغرب وجنوبه، وحتى مشجعي فريق الوداد الرياضي لم يتوانوا عن الوقوف إلى جانب غريمهم التقليدي، فريق الرجاء البيضاوي.

ولم ينف المعلق الرياضي، أن الحلم بتجاوز الماكينات الألمانية بات مشروعا، خاصة بعد الأداء الذي قدمه لاعبو الرجاء منذ انطلاق البطولة، وأن كرة القدم عالم مفتوح على كل الاحتمالات، ومن بينها فوز الرجاء على البايرن والتتويج بكأس العالم للأندية.

أوسمة :

Switch to our mobile site