جديد الأخبار
اسماء وازنة وتفاؤل كبير لمنظمي الدورة 29 للماراطون الدولي لمدينة مراكش      نادي الشباب البيضاوي لكرة الطاولة يستمر في الريادة بتنظيمه للدور الأول للبطولة الوطنية      على هامش البطولة الوطنية للمصارعة شبان المصارعة اليونانية الرومانية- المصارعة الحرة والمصارعة إناث      أزرو تحتضن أيام الأبواب المفتوحة للدراجات الجبلية      المنتخب الوطني المغربي للدراجات يستهل مشاركاته الدوليةبالغابون      نجمة عين السبع لكرة القدم تضيئ وتكتمل بوعود الرئيس الجديد كمال ايت ميك      بالإجماع:كمال ايت ميك رئيسا جديدا لنادي النجمة الرياضي عين السبع لكرة القدم      على هامش الجمع العام العام العادي لجامعة الجيدو المصادقة على التقارير واستكمال مشروع الجامعة والعصب      ابراهيم نشيط ربان عصبة الشرق بجهة الدارالبيضاء سطات للكراطي يكشف عن سر نجاح رياضة الكراطي      نجاح البطولة الجهوية الفردية للكباروالكبيرات لعصبة الوسط للجيدو     
أخر تحديث : الخميس 9 يناير 2014 - 11:54 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

بودريقة لـ صلاح الدين باصير: “سير بحالك، الله يعاونا ويعاونك”

أقال محمد بودريقة رئيس فريق الرجاء البيضاوي بشكل مفاجئ رئيس اللجنة التقنية بالمكتب المسير للنادي الدولي السابق صلاح الدين بصير، وذلك على خلفية نزاع خفي بين بصير ومقربين من الرئيس بودريقة.

وكشف مصدر مطلع لموقع “سبورت1″ أن أسباب النزاع ترجع بين الطرفين إلى حفل الاستقبال المنظم على شرف الرجاء من طرف جلالة الملك محمد السادس بالقصر الملكي بالدار البيضاء. حيث غضب صلاح الدين لإقصائه من اللائحة الموشحة بالأوسمة وتعويضه بالمستشار رشيد البوصيري. بل إن هوة الخلاف ازدادت بعد أن علم الرئيس بأن بصير قد التمس من الملك طلب بقعة أرضية بضواحي الدار البيضاء بسبب وضعه الصحي والحساسية التي تسيطر عليه في المناطق الرطبة.

كما أن الحرب الخفية بين اللاعب الدولي السابق وأعضاء جدد في المكتب المسير للرجاء خاصة بامعروف جعلت الرئيس يساند حلفاءه الذين جاء بهم لقيادة شؤون الرجاء. لاسيما وأن صراعا ظاهرا بين حلف بصير المكون من الوزاني ودحنان وسيبوب وحلف الرئيس الذي يضم رفاقه المستثمرين. ناهيك عن شعور بصير بعملية سحب البساط من تحت قدميه ومنعه من التفاوض مع اللاعبين الجدد والقدامى رغم أن مهمته تحتم عليه التدخل في المسائل التقنية، إلا أن الرئيس بودريقة يفضل استشارة رشيد البوصيري الذي يقوم بكل الإجراءات في تسريح اللاعبين أو انتدابهم.

ومن مضاعفات هذا الوضع انقطاع خط التواصل بين الطرفين قبل سفر بودريقة إلى الديار المقدسة وبعد عودته منها، بل إن صلاح الدين كان يفكر جديا في الاستقالة من منصبه كي لا يتعرض إسمه للبهدلة.

أوسمة :

Switch to our mobile site