أخر تحديث : الثلاثاء 21 يناير 2014 - 12:00 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

الوداد تجدد لاجروتن توفيق

نجحت إدارة الوداد البيضاوي بتجديد عقد توفيق إجروتن لموسمين، وفق ما أكده الموقع الرسمي لنادي الوداد، وذلك بعدما طارد مسئولو الفريق البيضاوي منذ فترة النجم الصاعد إجروتن بالبقاء، غير أن المفاوضات كانت تتعثر لخلاف مالي قبل أن يوقع لموسمين.

وكان إجروتن قد تلقى عدة عروض أبرزها من الرجاء البيضاوي، ولعب في الموسم الماضي كمعار مع النادي القنيطري وعاد هذا الموسم للوداد، وقدم مستوى جيد ما جعل إدارة الفريق البيضاوي تقدم له عرضا جديدا للحفاظ عليه.

وبينما حسمت إدارة الوداد في قضية إجروتن، فإن مصير كل من عمر نجدي وعبدالرزاق المناصفي وياسين الرامي لازال لم يتقرر ، بعد أن فشل المسئولون في التوصل لحل لفسخ عقودهم.

ومن جهة، كشف يونس منقاري، لاعب الوداد البيضاوي السابق والذي فسخ عقده مؤخرا، عن أنه لم يتلق أي عرض من فريق الجيش الملكي، وأنه يتطلع للعب بإحدى الأندية الخليجية.

وقال منقاري، في تصريح لموقع “سبورت1″: “ بعدما فسخت تعاقدي بالتراضي مع فريق الوداد البيضاوي، الذي أعتز بانتمائي ولعبي له، ترددت بعض الأخبار حول وجود عرض من فريق الجيش الملكي، وأنا من خلال هذا التصريح أنفي كل ما راج وأؤكد على أنني حتى الآن لم أتلق أي عرض لا من الفريق العسكري ولا من ناد مغربي آخر”.

وتابع اللاعب: “أعتقد أنه حتى إذا تلقيت عروضا من أندية مغربية فالوقت لم يعد يسمح بمناقشتها على إعتبار إنتهاء فترة الإنتقلات الشتوية، لكنني أتطلع للعب بإحدى الأندية الخليجية وسأوافق على أي عرض يصلني من هناك بشرط أن يكون جديا”.

وحول فسخ العقد الذي ربطه بالوداد البيضاوي ومدى تأثيره على نفسيته أوضح اللاعب: “الوداد البيضاوي يسعى إلى تجديد تركيبته البشرية، حيث يدخل هذا في إطار سنّة كرة القدم، ولا يمكن الإعتراض عليه، وعندما جاء إسمي ضمن قائمة اللاعبين الذين سيتم فسخ العقد معهم من طرف إدارة النادي تقبلت الأمر بصدر رحب، وأكثر من ذلك تنازلت عن جزء من مستحقاتي المالية للفريق وتم الإتفاق فقط على أن أحصل على الجزء الآخر عبر دفعتين دون إعتراض أو إثارة أي مشكل”.

مؤكدا: ” لن أنسى فضل الوداد علي، هو النادي الذي نشأت فيه وعبره لعبت للمنتخبات المغربية بجميع فئاتها العمرية، وأخلاقي تدفعني بأن لا أقف ضد الفريق الذي صنع إسمي، وتمنياتي الخالصة أن ينجح في مشروعه ويصل إلى أهدافه التي يخطط لها”.

أوسمة :

Switch to our mobile site