اليوم الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 - 5:28 صباحًا
جديد الأخبار
Sopriam تفتتح معرضها الأول 100% بيئي بمدينة الداخلة !      الجامعة الدولية اكادير تصنع الحدث الرياضي بامتياز في الدورة الرابعة لسبق 10كلم الدولية      حكمة، HPS، إنتيلسيا، لوريال، نيستلي، نيلسن، وسوديكس، تلتزم بالمغرب بشراكة مع جامعة القاضي عياض لفائدة الشباب من خلال برنامج “التحالف من أجل الشباب”      Orange Cyberdefense ترفع وتيرة نموّها على المستوى العالمي وتستقر في المغرب لترسل إشعاعها في كل أنحاء أفريقيا الفرنكوفونية      Un jury de renom pour la 2ème saison du programme Orange Talents Chant      نادي الجمعية الرياضية والثقافية للمطارات يكافي ابطاله واطره في حفل بمقر النادي      سيتروين توقع اتفاقية شراكة لفائدة أعضاء النقابة الوطنية للتجار      تيبو المغرب و الشركة المغربية للمنتوجات الحديدية ملتزمون بتطوير المهارات الحركية والمعرفية والسوسيو اجتماعية لشباب العنق.      Toujours la première au Maroc ; Inwi inaugure le plus grand Gaming Center au Maroc      تامين فردي للأشخاص على المرض”اليانز شفاء” تطلقه اليانز المغرب     
أخر تحديث : الأحد 20 يوليو 2014 - 12:36 صباحًا
طباعة الخبر طباعة الخبر

عين سلطان الراعي الأول والوحيد لـ بشرى بيبانو في تسلقها لـ مونت ماكنلي لولا دعم عين سلطان لما وصلت للقمم الأربع

 IMG_7875_8767_1234_temp

حصدت بشرى بيبانو مؤخرا رابع نجمة ضمن مشوارها، وضمن مسارها الطويل لتصبح أول امرأة مغربية تتسلق أعلى سبع قمم بالعالم. وقد قامت المتسلقة المغربية ببلوغ سقف أمريكا الشمالية وكما العادة بدعم شغوف وحصري لـ عين سلطان.

IMG_7845

وفي ندوة صحفية أقيمت في إحدى فنادق الدارالبيضاء يوم الخميس 17يوليوز 2014 ، حيث افتتحها السيد منير باري رفقة السيد صبري، رحب فيها بالزملاء الصحفيين، قبل أن تستعرض نجمة القمم الأربعة ، بشرى بيبانو والتي تحدثت  عن مغامرتها في التحدي، وخاصة الرحلة الأخيرة التي دامت شهرين(ابريل وماي) ب (جبل ماكنلي) المعروف باسم دينالي باللغة المحلية اثاباسكان هو أعلى جبل بأمريكا الشمالية. يوجد في مركز ألاسكا بالولايات المتحدة الأمريكية، ويبلغ علوه 6149 مترا من سطح البحر. ارتفاعه ومناخه ووضعيته الجغرافية القطبية جعلوا منه القمة الأكثر صعوبة في التسلق في العالم.

IMG_7865

عقب مغامرة مثيرة ومليئة بالعواطف الجياشة تمكنت بشرى من تسلق قمة مونت ماكنلي يوم 24 يونيو 2014. الرحلة إلى أمريكا الشمالية لم تكن سهلة: فلأول مرة في مسارها في تسلق “سبعة أعلى جبال العالم” كان عليها أن تتخلى عن المكلفين بحمل الأمتعة، إذ تكلفت لوحدها بحمل 25 كيلوغراما من العدة اللازمة للتسلق. اختبار حقيقي عندما يتم التعرف على صعوبة الجهود في العلو.

بشرى بيبانو كان عليها مواجهة الظروف المناخية القاسية. رياح قوية وعاصفة ثلجية اشتدت أمام المتسلقة المغربية التي كانت مرفوقة بإنجليزيين. هذه الظروف القاسية لم تمنع من عزيمة بشرى شيئا بل بالعكس موضحة أن إرادتها تضاعفت عشر مرات أمام مواجهة الشدائد. وكانت محفزة على أبعد حد وليس هناك من شيء بإمكانه ان يحول دون بلوغ هدفها”.

تسلق مونت ماكنلي تطلب 14 ساعة طويلة حيث شكلت المعاناة والتضحية الكلمة الأساس لتحقق بشرى بيبانو مبتغاها. مؤكدة أ،÷ “عند وصولها للقمة، فرحها كان كبيرا وأحسست أنذاك بسعادة بالغة. ناهيك عن الفخر الذي شعرت به عندما وضعت العلم المغربي على سطح أمريكا الشمالية. كان شعورا خاصا، وحقا وجدت صعوبة في وصفه بالكلمات

IMG_7825

ومن جهته فـ عين سلطان الراعي الوحيد لبشرى بيبانو سعيد وفخور بدعم بطلة كبيرة في مسارها. السيد منير باري المدير العام لـ عين سلطان يقول في هذا الإطار” عندما التقينا بشرى بيبانو لأول مرة وقدمت لنا مشروعها في سبعة أعلى قمم في العالم، تفاجآنا كلنا وانبهرنا بشجاعة هذه المرأة الشابة. بعد ذلك، نقلتنا بشرى معها بشغفها وحماسها إلى عوالم جديدة. إنها مغامرة جميلة. وما أتاحته لنا بشرى أن نعيشه هو إحساس قوي يعجز اللسان عن وصفه. وعين سلطان فخور بدعم هذه المغامرة والانتماء إليها وكلنا سعداء بمشاركتها مع جميع المغاربة”.

Bouchra-Baibanou-300x225

فبعد بلوغ قمة كلمنجارو، أعلى قمة إفريقية، مونت بلان أعلى قمة في أوروبا الغربية، مونت البروز سقف أوروبا، أكونكاغا بامريكا اللاتينية ومونت ماكنلي بأمريكا الشمالية، بشرى بيبانو تتوجه صوب إفرست أعلى قمة في العالم.

إفرست بالتيبت شامولنغما، وباللغة النيبالية ساغاماثا، والمعروف أيضا باسم مونت إفريست، هو جبل يقع في سلسلة الهيمالايا على الحدود بين النيبال (ساغاماثا) والصين (التيبث). علوه يبلغ 8848 مترا وهو أعلى قمة في العالم من على سطح البحر.

من هي بيبانو:

متزوجة وأم لفتاة تبلغ 7 سنوات، بشرى بيبانو، 45 سنة والتي انطلقت في ممارسة هذا التحدي منذ سنة 1995، وقد حددت هدفها المقبل في تسلق هذا الجبل الذي يبهر نساء ورجال العالم. مغامرة جديدة تفتح ذراعيها أمام المرأة الشابة التي تمارس المشي منذ طفولتها والتي جالت مشيا على الأقدام جميع جهات المغرب على مئات الكيلوميترات.

 index IMG_7845

بفضل دعم عين سلطان الذي وضع ثقته فيها منذ اليوم الأول، بشرى  ستضع كامل الحظ بجانبها لرفع هذا التحدي أملا في ربحه. وهو أمل يتشارك معها فيه جميع المغاربة.

إنها شراكة طبيعية لـ عين سلطان التي تتوجه لجميع النساء اللواتي يتقاسمن الرغبة في التحدي والأحاسيس القوية ورهانات النجاح. دعم عين سلطان لبشرى بيبانو سيساعدها على تحقيق حلمها والنهوض بمبادرات جميلة لتعزيز وتطوير دور ومكانة المرأة فيه.

هذه الانجازات وهذا التميز تجعل من بشرى بيبانو امرأة مميزة تشكل مثلا يحتذى به من قبل الجميع.

 

وفي الختام قالت بشرى بيبانو “أنا فخورة بتمثيل بلدي وأتمنى وضع العلم المغربي على أعلى قمم العالم. وأنا عاقدة العزم على مواصلة مشواري وتحقيق حلمي العزيز على قلبي. أشكر كل من وضع ثقته في وبالأخص عين سلطان والذي بدونه لما أصبحت هذه المغامرة ممكنة”.

من قلب الأطلس المتوسط، بنواحي فاس، انبثق الماء ذو المصدر الطبيعي “عين السلطان”، بارتفاع يزيد على 1000 متر عن سطح الأرض، وفي موقع ذو جمال طبيعي خلاب يتم تعبئة “عين السلطان” بشكل سليم بأملاحه المعدنية الثمينة وعناصره الفريدة، من المصدر إلى القنينة، ماء خفيف وطبيعي، حيث يعتبر ماء “عين السلطان” مثاليا لنظام غذائي متوازن، بمحتوياته المعتدلة من الكالسيوم والمغنيزيوم، كما يساهم “عين السلطان” في الحفاظ على جسم سليم، إضافة إلى البيكربونات التي تسهل عملية الهضم. هو مناسب بشكل خاص للنظام الغذائي ذو الأملاح القليلة، لأنه يحتوي فقط على4  ملغ من الصوديوم في كل لتر “عين السلطان” هو للاستهلاك الوفير بدون تحفظ من قبل الجميع وفي جميع الأوقات من اليوم.

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الالكتروني: www.ainsoltane.com

 

متابعة: حسن البيضاوي/حسن الشوادلي

 

:

أوسمة :

Switch to our mobile site