جديد الأخبار
رغم الإكراهات المادي وتستمر جامعة الصامبو في الريادة بتنظيمها فعاليات الدورة آل14للبطول الإفريقية في رياضة الصامبو      السيارة الجديدة سيتروين سي 5 إير كروس الرباعية الدفع: تجسيد لأرقى معايير الراحة ومتعة السياقة      قرار جائر بتجميد هياكل جامعة الطيران الخفيف من طرف الوزارة الوصية      حلول مستقبلية للنقل، اليوم • بمناسبة النسخة الأولى ل «Days Pro Benz-Mercedes      رغم غياب الدعم ويستمر الكرماوي في التحدي بتنظيمه الدوري الدولي المفتوح للتكواندو بالدارالبيضاء      «ستيام» تحتفل بمائة عام على التأسيس وتطلق خطوطها الجهوية      EST: 6 éme édition de la journée d’étude sur le Management de logistique      نستلي المغرب توقع اتفاقية شراكة مع المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس      في إطار نشاطها خلال المعرض الدولي للفلاحة 2019 واستمرارًا لمشاركتها في البرنامج الدولي “Alliance for Youth” ، تنظم نستلي المغرب وشركاؤها ورش عمل حول توظيف الخريجين الشباب في مكناس      هذا الأحد كونوا في الموعد مع فعاليات الترا ماراطون ورزازات في نسخته آل12     
أخر تحديث : الأحد 22 ديسمبر 2013 - 9:03 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

وكالة عالمية تنشر صورة لوزير الشباب والرياضة على أنه الملك

ارتكبت وكالة الأسوشيتد برس الذائعة الصيت خطئاً فادحاً  أمس في تغطيتها لأحداث نهائي كأس العالم للأندية الذي يحتضنه المغرب. إذ نشرت صورة لمحمد أوزين على أنه الملك محمد السادس.

 

a

الصورة التي ظهر فيها محمد أوزين رفقة رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، جوزيف بلاتر، علقت عليها وكالة الأسوشيتد برس، على أنها للملك محمد السادس، هذا الخبر الذي لم تتأكد منه الوكالة ولم تتدارك تصحيحه لحد الساعة، تسبب في تغليط عدد من المواقع الإخبارية الكبرى كموقع ياهو العالمي الذي نقل الصورة تحت عنوان: “الملك محمد السادس وجوزيف بلاتر عن يساره”.

بل إن الخطأ الأكبر الذي ارتكبته وكالة AP العالمية هو أنها علقت على الصورة أنها للحظة وصول “الملك محمد السادس”، الذي لم يكن غير محمد أوزين، بأنها التقطت لحظة وصول الملك محمد السادس لمباراة التباري على المركز الثالث بين غوانغزو الصيني وأتليتيكو مينيرو البرازيلي، والمعلوم أن مباراة المركز الثالث في أي منافسة كروية عالمية لا تحضرها الشخصيات الكبيرة للبلد المنظم.

a

الخطأ البعيد عن المهنية والتحري من الصورة خلف تعليقات لمغاربة على موقع ياهو الذي نشر الصورة وغلط القراء عن غير قصد. إذ قال أحدهم معلقاً: “ياله من خطأ فادح.. المرجو التأكد من مَن على الصورة قبل نشرها، لأنها ليست للملك محمد السادس بل لمحمد أوزين”. ليضيف معلق اسمه يوسف: “خطأ.. خطأ فادح وجسيم”.

ومن المنتظر أن تراجع وكالة الأسوشيتد برس خطئها في الساعات القادمة بعد أن لم تتداركه منذ أمس، كما سيكون من ضمن مسؤوليتها المهنية الإعتراف بالخطأ وتقديم اعتذار للقراء.

أوسمة :

Switch to our mobile site