اليوم الثلاثاء 21 أغسطس 2018 - 1:27 مساءً
جديد الأخبار
جمع عام جامعة كرة الطاولة يوم السبت 25 غشت الحالي      في جو عائلي سباق الترايل الطبيعة يلقى نجاحا باهرا وبلعيد بنجكال يصنع الحدث      مصطفى بوزمان رائسا جديدا لجمعة مجموعة التشارك لمقبرة الرحمة بالدارالبيضاء      ساكنة مدينة الرحمة داربوعزة باقليم النواصر تطالب بخفض السقوف الجبائية والمحافظاتية      رغم الإكراهات الرشاد البرنوصي لكرة القدم في تحدي عنوانه الإستمرارية في التكوين والريادة      المحمدية: فوز صديق المهدي والرحماني الجائزة الوطنية الكبرى للترياتلون O’DARB تخلق الحدث بواسطة كوثر ميكو      نجاح متميز لسباق الدروة على الطريق ومجموعة مدارس فاليريان تصنع الحدث      13 معرض وأزيد من 42 جائزة لمصطفى الخولي الكفاءة والعطاء في تربية الأبقار الحلوب،      جامعة الأيكيدو تنظم المؤتمر الثاني الإفريقي بالدارالبيضاء      مراكش تحضى بزيارة رئيس الاتحاد الدولي للطيران الرياضي     
أخر تحديث : الإثنين 17 أكتوبر 2016 - 11:33 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

واليبيا ترفع التحدي وتساهم في نجاح الدورة 17 لرالي واليبيا

th

استطاع القطري ناصر العطية اقتناص لقب بطل للنسخة الـ 17 من رالي اويليبيا المغرب الصحراوي، الذي اختتم أمس في مدينة مرزوقة المغربية، وذلك للعام الثالث على التوالي. واحتل ناصر العطية، سائق فريق (تويوتا هايلوكس أوفردرايف)، المركز الخامس في الجولة الثامنة من بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية 2016 (فيا كروس كانتري)، مع ملاحه الفرنسي ماتيو بوميل، وكان ذلك كافيا للفوز باللقب بفضل فارق التوقيت الزمني الذي حققه القطري خلال المراحل السابقة.

14520513_1277993725578847_996947793138706344_n

وسجل العطية زمنا إجماليا قدره (12,28,28) ساعة، متفوقا بفارق (12.08) دقيقة عن ملاحقه المباشر الإسباني كارلوس ساينز سائق (بيجو 3008 دي كي آر)، الذي حل ثانيا في الترتيب العام، وتلاهما الروسي فلاديمير فاسيلييف سائق فريق (ميني أول فور ريسينج)، في المركز الثالث بفارق 48.17 .

oilibia

واهم ماميز الدورة 17، هو ان اللجنة المنظمة استطاعت ان تحقق الهدف المنشود الا هو الاستمرارية بفضل حنكة طاقم واليبيا، وعلى رأسهم المدير العام بمعية كل المسؤولين الذين تجندوا منذ انطلاق الرالي من مدينة اكادير إلى حين آخر مرحلة بمدينة ارفود، حيث نوه كل المشاركين بمجهودات اللجنة المنظمة على غرار رشيد بوكيدو و خالد السباعي ثم امين مصطفى والبرق المصطفى و مريم دويحي.

إذا الدورة 17 حققت المراد وعرفت نجاحا منقطع النظير سواء على المستوى التقني والتنظيمي.

متابعة: حسن البيضاوي

 

 

أوسمة :

Switch to our mobile site