أخر تحديث : الإثنين 23 يوليو 2018 - 1:11 صباحًا
طباعة الخبر طباعة الخبر

13 معرض وأزيد من 42 جائزة لمصطفى الخولي الكفاءة والعطاء في تربية الأبقار الحلوب،

 IMG-20180713-WA0014 

شجع المعرض الدولي روح الابتكار والإبداع والتنافس من خلال عدد من المسابقات همت مختلف السلاسل الإنتاجية، وتحول اليوم الرابع من المعرض الى فضاء للتتويج الفائزين بجوائز التميز والابتكار، ومنح شهادات الاعتراف لعدد من الفدراليات المهنية وتقديم جوائز للمنتجات الفائزة.

N

وتحول قطب الحيوانات الى قبلة لأمواج بشرية من الزوار من مختلف الفئات، للاطلاع على حصيلة عمل الكسابين المغاربة في مجال تربية الأبقار الحلوب والابقار المخصصة لإنتاج اللحوم الحمراء. وشيدت قاعة مغطاة خصيصا لعرض الأبقار الفائزة في المسابقة التي أشرفت عليها فيدرالية انتاج اللحوم الحمراء، وهو العرض الذي لقي استحسانا واقبالا كبيرين حيث فاز عدد من الكسابة المختصين في تربية الأبقار الهجينة المخصصة لإنتاج اللحوم، من خلال عرض العجول الفائزة، والتي يتجاوز وزنها الطن، في عرض شيق مصحوب بالموسيقى، في تنظيم جيد.
وصفق الحضور كثيرا عند تتويج امرأة من بين الكسابة الفائزين في صنف منتجي اللحوم عبر التلقيح الاصطناعي للعجول، وتهجين سلالات مختلفة، حيث تحول قطب الحيوانات الى قبلة لأمواج بشرية من الزوار من مختلف الفئات، للاطلاع على حصيلة عمل الكسابين المغاربة في مجال تربية الأبقار الحلوب والابقار المخصصة لإنتاج اللحوم الحمراء. وشيدت قاعة مغطاة خصيصا لعرض الأبقار الفائزة في المسابقة التي أشرفت عليها فيدرالية انتاج اللحوم الحمراء، وهو العرض الذي لقي استحسانا واقبالا كبيرين ، حيث فاز عدد من الكسابة المختصين في تربية الأبقار الهجينة المخصصة لإنتاج اللحوم، من خلال عرض العجول الفائزة، والتي يتجاوز وزنها الطن، في عرض شيق مصحوب بالموسيقى، في تنظيم جيد.
وصفق الحضور كثيرا عند تتويج امرأة من بين الكسابة الفائزين في صنف منتجي اللحوم عبر التلقيح الاصطناعي للعجول، وتهجين سلالات مختلفة، حيث  فاز مصطفى الخولي من البيضاء بعدد من الجوائز بتقديم عجول لا يتجاوز عمرها أربع سنوات، تزن 1400كيلوغرام. وهي أبقار ضخمة تتحرك بصعوبة بسبب وزنها وحجمها الضخم. فاز مصطفى الخولي من البيضاء بعدد من الجوائز بتقديم عجول لا يتجاوز عمرها أربع سنوات، تزن 1400كيلوغرام. وهي أبقار ضخمة تتحرك بصعوبة بسبب وزنها وحجمها الضخم.

وخلال موسم دار الضمانة أولاد صالح ، اضافت  اللجنة  المنظمة لابن المنطقة، مصطفى الخولي، الرجل البشوش والخلوق ، هادئ حيث يعتبراول كساب على الصعيد العربي  والإفريقي بل العالمي، في تربية وتلقيح هذا النوع من  الأبقار والعجول ونزولا  عند  رغبة قراء وزوار الجريدة سنجري حديثا مطولا مع مصطفى الخولي،  عن حياته التي كرسها في العطاء والجود.

متابعة: حسن  البيضاوي

 

أوسمة :

Switch to our mobile site