جديد الأخبار
مشاركة حوالي 160 عارضا في الدورة الثالثة للمعرض الدولي للرياضة والترفيه بالدار البيضاء      اورنج تخلق الحدث من خلال اطلاقها لباقة جديدة من عروض الويفي للمنزل      يوم السبت 15 شتنبر الحالي الاتحاد الوطني لجمعيات وأرباب مدارس تعليم السياقة وقانون السير والسلامة الطرقية يعقد جمعه العام العادي      الجديد أكسنت تزيح الستار عن PEARL A6وتخلق الحدث هاتف ذكي بمواصفات عالية الجودة وسعر في المتناول      جمع عام جامعة كرة الطاولة يوم السبت 25 غشت الحالي      في جو عائلي سباق الترايل الطبيعة يلقى نجاحا باهرا وبلعيد بنجكال يصنع الحدث      مصطفى بوزمان رائسا جديدا لجمعة مجموعة التشارك لمقبرة الرحمة بالدارالبيضاء      ساكنة مدينة الرحمة داربوعزة باقليم النواصر تطالب بخفض السقوف الجبائية والمحافظاتية      رغم الإكراهات الرشاد البرنوصي لكرة القدم في تحدي عنوانه الإستمرارية في التكوين والريادة      المحمدية: فوز صديق المهدي والرحماني الجائزة الوطنية الكبرى للترياتلون O’DARB تخلق الحدث بواسطة كوثر ميكو     
أخر تحديث : الأحد 12 أغسطس 2018 - 2:13 صباحًا
طباعة الخبر طباعة الخبر

مصطفى بوزمان رائسا جديدا لجمعة مجموعة التشارك لمقبرة الرحمة بالدارالبيضاء

مصطفى بوزمان رائسا جديدا لجمعة مجموعة التشارك لمقبرة الرحمة بالدارالبيضاء
بتاريخ 12 أغسطس, 2018

R

تمكن مصطفى بوزمان، المنتمي إلى جماعة دار بوعزة، من الحصول على رئاسة مجموعة الجماعات الترابية التشارك؛ فيما انتخب كل من محمد الدغوغي نائبا أولا له، ومحمد مستعين وبوشعيب الماجدي نوابا له على التوالي، بينما جرى انتخاب بوشعيب بن القايد كاتبا للمجلس وعبد السلام الحمداشي نائبا له.

 وعرفت أطوار جلسة انتخاب المكتب غياب مرشح مجلس الدار البيضاء ياسين الزهراوي، إلى جانب بعض الأعضاء، وعلى رأسهم عبد القادر بودراع، الذي سافر إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج.

وعملت السلطات على الاتصال بالأعضاء الذين سيشكلون مكتب المجلس، قصد الحضور للاجتماع المبرمج، غير أنها لم تتلق أي جواب، كما منحت المنتخبين مدة يسيرة من الوقت قبل الشروع في عملية الانتخاب.

وتنتظر المكتب الجديد مهام كبيرة، خاصة أن المقبرة الكبرى تحولت في عهد مجلس مدينة الدار البيضاء إلى مكان يعيش على وقع الفوضى ووضعية مزرية لا تليق بالمقابر، من انتشار الشعوذة والمتسولين؛ ناهيك عن غياب الأمن وكاميرات المراقبة داخلها وخارجها لمحاربة المنحرفين الذين يستغلون الظلام لممارسة الرذيلة.

وتعول ساكنة الدار البيضاء والجماعات المجاورة التي تقصد مقبرة الرحمة على المكتب الجديد من أجل تقديم خدمات تليق ومقابر المسلمين، والخروج من الوضعية المزرية التي أضحت تعيشها المقبرة، وإرجاعها إلى ما كانت عليه في عهد تسيير مجموعة النواصر. حيث انه وضع الرجل المناسب في المكان المناسب.

وسبق لوزارة الداخلية أن وجهت قرارا في يونيو المنصرم بناءا على قرار عدد 281 بتاريخ 14 يونيو 2018. لتجويد الخدمات وجعلها نموذجية على غرار مقبرة تطوان. والحد من بعض التصرفات المشينة التي تقع داخل المقبرة ناهيك عن فوضى وكثرة المتسولين الذين يمتهنون التسول.

من أجل انتخاب مكتب جديد لهذه المقبرة التي كانت تسير من طرف مجموعة الجماعات التشارك، والتي تحولت إلى مجموعة الجماعات الترابية، وذلك لتجويد الخدمات وجعلها نموذجية على غرار مقبرة تطوان.

متابعة: حسن البيضاوي

 

 

أوسمة :

Switch to our mobile site