اليوم الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 8:25 مساءً
جديد الأخبار
جمعية قدماء الريكبي البيضاوي يدعون إلى توحيد الصفوف في أشغال الجمع العام العادي      جمع عام جمعية رجاء السباحة مفخرة لفروع القلعة الخضراء      جمعية تيبو المغرب تقدم الدفعة الاولى من برنامجها للإدماج المهني الموجه للشباب المغربي      ولأول مرة بمدينة الدار البيضاء تدعوكم UNISEM ACADEMY لاكتشاف تقنية التخسيس بالجبس بالطريقة الكولومبية او Yesoterapia,      تقرير إريكسون “إمكانات الأعمال المحتملة لتقنية الجيل الخامس- ما وراء النطاق العريض المتنقل”: خارطة طريق خاصة بالمشغلين في المنطقة      elec expo tronica expo ener event موعد سنوي حصري يجمع بينهم بالمعرض الدولي بالدارالبيضاءي      وأخيرا OPO A9 ET A5 بالسوق المغربية ابتداء من 12 أكتوبر الحالي      ET C’EST PARTIE LES IMPÉRIALES LANCENT LA QUATRIÈME ÉDITION DU 20 AU 26 JANVIER 2020      بعد ثلاثين سنة ويستمر مرجعية البرانصة لإعادة بريقه الرجل العصامي احمد عموري      في الجمع العام لعصبة الساحل الغربي للريكبي مصادقة على التقاريرومداخلات جادة ومسؤولة     
أخر تحديث : الأربعاء 22 مايو 2019 - 11:57 مساءً
طباعة الخبر طباعة الخبر

قرار جائر بتجميد هياكل جامعة الطيران الخفيف من طرف الوزارة الوصية

A

خلف قرار تجميد هياكل جامعة الطيران الخفيف وتعيين لجنة مؤقتة من موظفي وزارة الشباب والرياضة للتسيير، استغراب المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية للطيران الخفيف

B

ولتوضيح أكثر من معلومة عقد المكتب المديري ندوة صحافية بالدار البيضاء، بحضور  جل  أعضاء المكتب  في شخص كل من محمد بورزاين و الحاج  بنيزي عمر ثم الأستاذ اللوزي و اداب رشيد و  حسن  اداكو ثم نادية  فضة،حيث تم تسليط الضوء  من خلالها الضوء على حيثيات هذا القرار، الذي اعتبره رئيس الجامعة محمد هشامي”جائرا” وغير قانوني”.

هشامي-e1558438607383

وأشار هشامي إلى أن المكتب المديري لجامعة الطيران الخفيف تفاجأ كثيرا بهذا القرار في الوقت الذي تنكب فيه الجامعة على الاستعداد لتنظيم تظاهرة دولية كبيرة تخص، الجمعية العمومية الدولية في مراكش بمشاركة نحو 200 دولة، دون معرفة الأسباب المعقولة وراء قرار التجميد.. كما أكد بأن المكتب المديري لا يرى مانعا في إمكانية الاستغناء عنه وتغييره بآخر من اجل مصلحة الرياضة الوطنية، علما أن المكتب المسير له الحق في ممارسة نشاطه حتى 2021، ولكن شريطة أن تسدد الوزارة ما بذمتها من منح للجامعة منذ 2017..

وخلص المكتب المديري خلال هذه الندوة الصحفية إلى أن وزير الشباب والرياضة ظل يتعامل مع الجامعة بنوع من الجفاء، إذ لم يتفاعل مع المراسلات المتكررة التي وجهت إليه، ورفض استقبال المكتب، كما تم اتخاذ قرار التجميد من دون احترام المقتضيات القانونية المنصوص عليها في المادة 31 من القانون «30/09المنظم للرياضة والمحدد لصلاحيات الوزير، والتي تستدعي وجوبا توجيه إنذار إلى الجامعة لتصحيح بعض الأمور، في أجل ثلاثة أسابيع قبل اتخاذ قرار التمجيد او الحل.. وناشد المكتب الجميع من أجل إنصافه.

متابعة: زينب رفيق

أوسمة :

Switch to our mobile site